Exprimer mon avis

بــــــــــيــــــان


Communiqué de presse

📌تونس في 1 جويلية 2021
على إثر تعرّض النائبة عبير موسي، البارحة 30 جوان 2021، إلى العنف المادي والمعنوي تحت قبة مجلس نواب الشعب، يعبّر #الكريديف عن استيائه الشديد من تواتر حالات العنف السياسي المسلّط على النساء كما يعبّر عن مساندته لكلّ السياسيات ضحايا العنف بجميع أشكاله وفي جميع الفضاءات
ونؤكد على ضرورة التدخل باتخاذ التدابير اللازمة تفعيلا لما صادقت عليه تونس من اتفاقيات دولية وعملا بما جاء به الدستور والقوانين الوطنية التي تبقى الفيصل بين جميع المواطنات والمواطنين والضامن للحقوق الانسانية عامة وحقوق الفئات الأكثر تعرضا للعنف خاصة
كما نعبّر كمركز وطني يُعنى بالبحوث والدراسات والتكوين والتوثيق والاعلام حول المرأة عن تمسكنا بضرورة تعزيز حضور التونسيات في الحياة العامة كما وكيفا وبالدفاع عن حقهن في مشاركة سياسية آمنة وفعالة وذلك في ظل ما نص عليه القانون الأساسي عدد 58 لسنة 2017 في فصليه الثاني والثالث من ضرورة مناهضة  » كل أشكال التمييز والعنف المسلط على المرأة القائم على أساس التمييز بين الجنسين مهما كان مرتكبوه وأيّا كان مجاله  » وتجريم العنف السياسي.
ويدعو الكريديف جميع التونسيات والتونسيين إلى مظافرة الجهود والتضامن ومساندة النساء ضحايا #العنف_السياسي والاصطفاف وراء الدفاع عن قيم الانصاف والعدالة و #المساواة وتكافؤ الفرص بين الجنسين

En relation avec:


Vous avez des apparitions médiatiques ou des communiqués de presse à partager?





Supporté par

Réseau Euromed Logo UE Logo