Exprimer mon avis

دور الدولة في بناء تونس الغد

3 mars 2020

دور الدولة في بناء تونس الغد

عقدت جمعية منتدى الأكاديمية السياسية بالشراكة مع كونراد أدناور ستيفينغ ندوة إفتتاحية بعنوان دور الدولة في بناء تونس الغد وذلك يوم 29 فيفري 2020 بنزل بالعاصمة تونس .

قامت الثورة التونسية كحركة شعبية للمطالبة بالحرية و »ثيموس أفلاطون » الكرامة و حملت معها عديد الأسئلة من ضمنها علاقة الدولة بالمواطن والمجتمع وعلاقة المواطن هو الآخر بالدولة وهل أن منوالها الإقتصادي قادر على الإستجابة لإحتياجاته  .

في هذا الإطار عُقدت الندوة الإفتتاحية حول دور الدولة في بناء تونس الغد . شهدت هذه الأخيرة عديد المداخلات إختلفت بإختلاف التوجهات و الإختصاصات والتي شددت على أن الدولة تواجه تحديات راهنة تستوجب حلول عاجلة وأسئلة تتطلب إجابات مدروسة بدقة مدعومة بإستراتيجية واضحة تعمل على الإستجابة لمتطلبات الراهن التونسي لتحقيق ما هو منشود . عبر الدكتور هولغارد ديكس ممثل كونراد أدناور ستيفينغ مكتب تونس عن هذه التحديات في شكل أسئلة : هل أن للدولة الموارد اللازمة لحل كل المشاكل والإستجابة لإحتياجات كل مواطن وهل أن هناك نظرة واقعية للأمور .

كما تطرق المتدخلون لعديد التحديات والنقائص الأخرى نذكر منها :

  • الدولة غير قادرة على الإستجابة للوضع البيئي المتردي
  • التفاوت بين الجهات  » بعض المناطق يربطها بالتراب التونسي « مستوصف » و مدرسة تبعد 20 كلم عن التلميذ  » حسب قول الأستاذ بكلية العلوم القانونية والإقتصادية والتصرف بجندوبة السيد محمد صحبي الخلفاوي
  • الدولة ما بين النص الوضعي و الديني
  • تأخر الإصلاحات الكبرى والنقلة الإقتصادية و الإجتماعية
  • عدم نجاح الدولة في بناء مبادرة حرة لمواطن إيجابي حسب كاتب الدولة السابق السيد خليل العميري
  • غياب التنافس في القطاع الإقتصادي

هي تحديات ونقائص تستوجب حلول عاجلة ومبادرات تخاطب المواطن وإحتياجاته بشكل مباشر و تعمل على تقوية العلاقة بين الطرفين . إن الدولة في حاجة أن لا تتوسع على حساب المجتمع فتتغول أو أن تسمح للمجتمع بالتوسع عى حسابها فتعم الفوضى و العروشية إنما على الدولة أن تعمل على تحقيق التوازن مع المجتمع و بين الجهات .

تضمنت الندوة عديد التوصيات والإقتراحات بخصوص دور الدولة في بناء تونس الغد 

  • إختيار الدولة للمشاكل والمواضيع التي لا يمكن للأطراف المتداخلة الأخرى حلها وذلك حسب وضع وإحتياجات البلاد
  • ممارسة الدولة لقيادة مالية
  • الرقابة و التعددية
  • محاربة الدولة لكل مظاهر التفرقة و العمل على تحقيق العدالة ما بين الجهات
  • مراجعة نموذج الدولة وتكوين رؤية مشتركة
  • تشجيع المبادرات الشبابية
  • مراجعة مبدأ الديمقراطية التنفيذية
  • العمل على جعل الإقتصاد إقتصاد فرص بدل إقتصاد الرخص
  • تحقيق التوازن بين القطاع العام و الخاص

إن تونس الغد تتبلور في إسترداد ثقة المواطنين لبناء وحدة وطنية تدفع بالعجلة الإقتصادية إلى الأمام وتحارب التفرقة الإجتماعية وترعى التنوع .





Voila ce que les autres utilisateurs ont pensé de cet article

Ingénieux 0 %
0%
Persuasif 0 %
0%
Drôle 0 %
0%
Informatif 0 %
0%
Inspirant 0 %
0%
Inutile 0 %
0%

Vous devez être connecté pour pouvoir évaluer cet article

Soyez le 1er à écrire un commentaire.

Votre commentaire

Vous devez être connecté pour poster un commentaire.




Supporté par

Réseau Euromed Logo UE Logo