Exprimer mon avis

جمعية برج السدرية الغد، نحو نهوض شبابي ومواطني

17 juillet 2016

جمعية برج السدرية الغد، نحو نهوض شبابي ومواطني

شاركت في الدّورة التدريبية الأولى حول استراتيجيات الاتّصال بتونس الكبرى من 5 إلى 8 أفريل، 9 جمعيات ترشّحت لخوض مغامرة « أبرز » بتنظيم من المجلس الثقافي البريطاني بتونس وبالشّراكة مع « جمعيتي » و »مؤسّسة الياسمين ». 

ومن بينها، جمعية برج السدرية الغد. وهي جمعية تهدف إلى النهوض بمنطقة برج السدرية من الناحية الاجتماعية والاقتصادية والثقافية، وإلى زرع روح المواطنة في الشباب وإلى ربط علاقات مع الجمعيات التونسية والمنظمات الدولية التي يمكنها أن تمد يد العون للجمعية وتشترك معها في الأهداف.

قامت الجمعية بأنشطة متنوعة نذكر منها « مهرجان ربيع الطفل » الذي دام 3 أيام، وتم تنظيمه بمقر جمعية فاقدي السمع ببرج السدرية، و »دار الشباب في حومتنا » التي انتظمت بساحة مدرسة رعاية فاقدي السمع ببرج السدرية بالشراكة مع دور الشباب ببن عروس والمندوبية الجهوية للثقافة. كما نظمت الجمعية تظاهرة أخرى بعنوان  » سينما في حومتنا » تخللها عرض ونقاش حول أفلام تونسية وعربية موجهة للأطفال، وذلك بالشراكة مع الجامعة التونسية لنوادي السينما ونادي سينما دوار هيشر. وتم التعامل أيضا مع الفنانة زهيرة سالم وذلك بإقامة سهرة فنية في ساحة الجمعية التونسية لفاقدي السند.

وتتلخص الصعوبات التي تعترض الجمعية منذ تأسيسها في التمويل أساسا.

وبمشاركتها ببرنامج أبرز، تسنى لجمعية برج السدرية الغد خلال اليوم الأول من الدورة التدريبية الوقوف على الأخطاء التي يمكن الوقوع فيها من حيث التعريف بالجمعية. كما تعرفت على الأسلوب المناسب في طريقة التواصل وفي تقديم الجمعية ووصفها بإيجاز.

وللإشارة، فقد تمحورت الدورة التدريبية أساسا حول استراتيجية التواصل فكانت مشاركة الجمعية فيها ناجمة عن وعيها بأهمية التمكن من اتباع سياسة تواصلية ناجعة باعتبار التواصل في الجمعية ضروري سواء على الصعيد الداخلي مع الأعضاء أو على الصعيد الخارجي مع الشركاء من جمعيات ودور شباب ودور ثقافة ومع الممولين من منظمات وطنية ودولية، وكذلك لأهمية الاتصال للحصول على تغطية إعلامية لأنشطة الجمعية.

وإثر انتهاء هذه الدورة التدريبية، يُتوقع أن ينقل ممثلي الجمعية المشاركين ما تعلماه إلى بقية أعضاء جمعيتهم، جمعية برج السدرية الغد لتعم الاستفادة للجميع خاصة فيما يتعلق بتعريف الجمعية والرؤية والأهداف واستراتيجيا التواصل عموما.

لمشاهدة فيديو المقابلة، أنقر هنا.


Organismes concernés





Voila ce que les autres utilisateurs ont pensé de cet article

Ingénieux 0 %
0%
Persuasif 0 %
0%
Drôle 0 %
0%
Informatif 0 %
0%
Inspirant 0 %
0%
Inutile 0 %
0%

Vous devez être connecté pour pouvoir évaluer cet article

Soyez le 1er à écrire un commentaire.

Votre commentaire

Vous devez être connecté pour poster un commentaire.




Supporté par

Réseau Euromed Logo UE Logo