Exprimer mon avis

تونس: بعد مضي 10 سنوات، لا يزال الضحايا ينتظرون نيل العدالة

Amnesty International Tunisie 57421تونس: بعد مضي 10 سنوات، لا يزال الضحايا ينتظرون نيل العدالة
Publié le 15-01-2021. Ajoutée le 15 janvier 2021



Tunisia: 10 years on, victims are still awaiting justice de Jamaity


Communiqués de presse Etudes & Rapports au format Documents PDF

بعد مضي عشر سنوات من نجاح الثورة التونسية في إنهاء حكم الرئيس زين العابدين بن علي الذي اتسم عهده بالقبضة الحديدية، لا يزال الضحايا يواجهون صراعاً شاقاً في سعيهم لنيل العدالة، والحصول على التعويض عن الاستخدام غير القانوني والمفرط للقوة، وغيرها من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي ارتكبت بين 17 ديسمبر/كانون الأول 2010 و14 جانفي/كانون الثاني 2011، عندما تخلى الرئيس بن علي عن السلطة، وفر من تونس. ومنذ عام 2011، أخفقت محاولات محاسبة المسؤولين عن عمليات القتل غير المشروع للمحتجين في تحقيق العدالة للضحايا وعائلاتهم




Supporté par

Réseau Euromed Logo UE Logo