Exprimer mon avis

أولاد أحمد: شاعر خسره المجتمع المدني قبل أن يكسبه

7 avril 2016

أولاد أحمد: شاعر خسره المجتمع المدني قبل أن يكسبه

« تونس الشاعرة » مولود جمعياتي لم يمهل الموت شاعر تونس حتّى يراه يبصر النّور. فقد ظلّ سنوات يحمل المشروع في صدره وبات ليلة رحيله يضع  اللّمسات الأخيرة على هويته القانونية « جمعية ثقافية جمالية تعنى بالشعر والفنون وكلّ ضروب الإبداع وتعمل على أن تكون ملتقى جماليا للفنون

حيث تناقلت وسائل إعلام محليّة خبرا مفاده رغبة الفقيد أولاد أحمد في تأسيس جمعية تعنى بالشعر والشعراء وحرصه على الإسراع بتكوينها قبل أن يتغلّب عليه المرض. غير أنّ أجله وافاه سويعات معدودات بعد احتفاله بذكرى ميلاده ومنعه من شهود تأسيس الجمعية التي أراد.

فقدت تونس إذن في يوم واحد رجالا كثيرا يحبّونها حبّ رجل واحد كما لا يحبّ البلاد أحد… المعارض الشّرس والشّاعر الثائر والرّجل السعيد بجنونه والإنسان بكلّ مافيه من خير ساذج وشرّ بريء. كلّ هؤلاء شيّعهم التونسيون أمس إلى مثواهم الأخير حيث يرقد الصّغير أولاد أحمد رقدته الأخيرة قبل الخلود.

لم يكن أولاد أحمد ينظم الشعر فحسب، فقد جمع بين نزق الشعراء وتمرّد البوهيميين. عارض حكم « بن عليّ » ومن بعده الترويكا ولم يتردّد يوما في الإصداع برأيه غير عابئ بأن يشرّدوه أو يكفّروه أو يقتّلوه.  عرف بدفاعه الشّرس عن الحرية والكرامة الإنسانية ضدّ أنظمة القمع والاستبداد والدغمائية الايديولوجية.  سجن في « أحداث الخبز » ومنع ديوانه  « نشيد  الأيام الستّة » (1984). غير أنّ الرّجل الشاعر مضى في طريقه غير آبه ومنح تونس « بيت الشعر » في سابقة عربية من نوعها.

أحبّ الوطن فمنحه من جسده ووقته وقريحته وترفّع ساعة ضعفه ومرضه عن طلب التعويض المادّي.

ستظلّ صورة نساء تونس وهنّ يسرن جنبا إلى جنب مع الرّجال في جنازة شاعرهنّ الّذي قال فيهنّ يوما « نساء بلادي نساء ونصف » خير تعويض دنيويّ لأولاد أحمد عن كلّ ما اختبره من قذف بالإلحاد والزّندقة جرّاء موقفه المتطرّف في الدّفاع عن حقوق المرأة وتحرّرها.

قد يكون أولاد أحمد فارسا آخر يترجّل، ولكنّه ترك في جسد الوطن وشما بدويّا أخضر فيه غصن زيتون وكلمات ليست تنسى.





Voila ce que les autres utilisateurs ont pensé de cet article

Ingénieux 0 %
0%
Persuasif 0 %
0%
Drôle 0 %
0%
Informatif 0 %
0%
Inspirant 0 %
0%
Inutile 0 %
0%

Vous devez être connecté pour pouvoir évaluer cet article

Soyez le 1er à écrire un commentaire.

Votre commentaire

Vous devez être connecté pour poster un commentaire.




Supporté par

Réseau Euromed Logo UE Logo